تشغل السيدة فاطمة الشايجي منصب نائب رئيس لإدارة الأصول والمياه والتوليد الحراري في الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي لدى “طاقة”، ورئيس مجلس نساء “طاقة”. كما اضافت للشركة أكثر من 31 عامًا من الخبرة العالية في مجال الطاقة المتجددة والمياه التقليدية وإدارة المحافظ الاستثمارية في قطاع المرافق والطاقة. كما تشغل السيدة فاطمة منصب رئيسة ومديرة في العديد من مجالس إدارة محطات المياه والطاقة المستقلة في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ، بما في ذلك فجيرة 1 ، الفجيرة 2 ، أم النار ، الشويهات 1 ، 2 ، 3 ، الطويلة “A1” ، الطويلة “TB” ، وتناجيب السعودية.

قبل انضمامها إلى طاقة ، شغلت عدة مناصب رفيعة المستوى في قطاع الطاقة في أبوظبي ، بما في ذلك مدير الأصول ، محلل ، رئيس دعم الأعمال في شركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر) ، والمدير المالي في شركة الريادة ومدير مالي بشركة شمس للطاقة.

بالإضافة إلى خبرتها في الإدارة الإستراتيجية ، تتميز السيدة فاطمة بالكثير من المهارات وابرزها حل المشكلات المعقدة بشكل فعال ، وإلهام الفرق لتحقيق أعلى أداء، وذلك من خلال التزامها الراسخ بالتميز في تعزيز التعاون وتحقيق نتائج ملحوظة.

حصلت السيدة فاطمة على بكالوريوس العلوم في العلوم المالية والمصرفية من جامعة الإمارات العربية المتحدة، كما أتمت برنامج هارفارد لتدريب رجال الأعمال التنفيذيين  بالإضافه إلى برنامج جامعة لندن للأعمال في شركة طاقة.

فاطمة الشايجي رئيسة مجلس الإدارة

السيد/ عبد العزيز العبيدلي هو مدير إدارة الأصول الإماراتية في “شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة)”.

تعتبر “طاقة” واحدةً من أفضل 10 شركات للمرافق المتكاملة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، ويتولى العبيدلي الإشراف على خط أعمال توليد الطاقة والمياه في دولة الإمارات ضمن الشركة.

يمتلك العبيدلي خبرة تتجاوز 13 عاماً في مجالات الطاقة الحرارية والمتجددة، وهو عضو في مجالس إدارة عددٍ من شركات توليد الطاقة وتحلية المياه في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط.

قبل انضمامه إلى “طاقة”، عمل العبيدلي مع العديد من الشركات في قطاع الطاقة، وبدأ مسيرته المهنية في العام 2006 كمهندسٍ ميداني لدى “شركة الإمارات العالمية للألمنيوم”، وهي منشأةٌ للصَهر تتضمن محطة داخلية لإنتاج الطاقة تبلغ استطاعتها 2.3 غيغا واط. كما عمل العبيدلي مهندس أبحاثٍ لدى “شبكة مصدر للأبحاث”، وكان أحد العلماء المستضافين ضمن مبادرةٍ مشتركة مع “مركز الفضاء الألماني” لدراسة وتطوير محطات هجينة تعمل بالوقود العضوي و الطاقة الشمسية لإنتاج الطاقة.

يحمل العبيدلي درجة ماجستير العلوم في هندسة الطاقة بتخصص تكنولوجيا محطات الطاقة من جامعة آخن بألمانيا؛ ودرجة بكالوريوس العلوم في هندسة الميكانيك من “جامعة الإمارات العربية المتحدة”. كما تلقى العبيدلي “جائزة الإمارات للطاقة” في العام 2013، وكان أحد أعضاء لجنة المراجعة في “جائزة زايد لطاقة المستقبل”.

عبد العزيز العبيدلي
عضو مجلس الإدارة

يتولى مثنى بهجت قطيشات منصب المدير العام لشركة “جينكو للطاقة الشمسية” منذ العام 2015. واستطاع مثنى على مدى السنوات الست السابقة أن يقود أنشطة الشركة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بما في ذلك مشروع نور أبوظبي بقدرة إنتاجية 1.2 غيغا واط وهو أكبر محطة للطاقة الشمسية قيد التشغيل حتى الآن، بالإضافة إلى مشروع للطاقة الشمسية بقدرة إنتاجية 2.2 غيغا واط الذي لا يزال قيد الإنشاء ويعد أكبر مبادرة من نوعها حتى الآن.

ويشغل قطيشات منصب عضو مجلس إدارة شركة نور أبوظبي منذ العام 2017، وشركة الظفرة للطاقة الشمسية منذ العام 2020.

ويمتلك قطيشات، الاختصاصي المتمرس والذي يتمتع بخبرة تزيد على عقد من الزمان في مجال الإدارة التنفيذية، سجلاً حافلاً في استثمار و تطوير الطاقة الشمسية مع تطوير مشاريع لمنتجي الطاقة المستقلين بقدرة إنتاجية تزيد على 3.5 غيغا واط ونشرها على النطاق الخدمي والتجاري.

ولأكثر من عقد من الزمان، ركز قطيشات حياته المهنية على تطوير الطاقة الشمسية في منطقة الشرق الأوسط، حيث يغطي السلسلة الكاملة لصناعة الطاقة الشمسية، بما في ذلك الهندسة والمشتريات والإنشاءات، وسلسلة الإمداد، والتطوير والاستثمار. ويعد قطيشات واحداً من أوائل المؤسسين لتطوير الطاقة الشمسية في المنطقة وله إنجازات ومساهمات كبيرة في هذا المجال.

ويحمل قطيشات درجة البكالوريوس في هندسة الطاقة الكهربائية من جامعة مؤتة في الأردن.

مثنى بهجت قطيشات
عضو مجلس الإدارة

يتولى السيد عماد الساكت منصب مدير الهندسة والبناء في “جينكو” ، ويغطي منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ، وأضاف السيد عماد خبرة تزيد عن 10 سنوات في قطاع الطاقة الشمسية للشركة.

و قد تم تعيين السيد عماد في مناصب إدارية رئيسية في مراحل التصميم والهندسة والبناء للمشاريع التي تتجاوز 4 جيجاوات ، حيث يوفر حلولًا مبتكرة تعمل على تحسين تصميم المشروع واقتصادياته خلال سنوات عمله.

و قاد السيد عماد تصميم وهندسة وتنفيذ وتشغيل مشاريع الطاقة الشمسية في المنطقة ، وأبرزها محطة “نور أبوظبي” أكبر محطة طاقة كهروضوئية على قيد التشغيل في العالم بسعة إجمالية تبلغ 1.2 جيجاوات ، ومشاريع الظفرة وهي أكبر محطة للطاقة الشمسية تحت الإنشاء بسعة إجمالية تبلغ 2.1 جيجاوات، على مدى السنوات السبع الماضية.

يحمل السيد عماد درجة الماجستير في الهندسة الكهربائية وأنظمة الطاقة المتجددة ودرجة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية والإلكترونية وهندسة الاتصالات من جامعة ليدز في المملكة المتحدة.

عماد الساكت
عضو مجلس الإدارة

يتولى توشيوكي ميزونوما منصب نائب الرئيس لإدارة الأصول لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في شركة “ماروبيني باور لإدارة الأصول”. وأضاف السيد توشي إلى الشركة خبرته الممتدة لأكثر من 15 عاما في مجال الطاقة و إدارة الأصول.

وقبل انضمامه إلى شركة “ماروبيني”، عمل توشي في شركة “جي-بور” اليابانية لعدة سنوات وتولى عدة مناصب. حيث بدأ حياته المهنية في عام 2004 في محطة لتوليد الطاقة تعمل بالفحم ، وخدم في مناصب مختلفة لمدة 12 عاما بين كاناغاوا وطوكيو – اليابان. بالإضافة إلى ذلك، شغل السيد توشي منصب مساعد مدير الهندسة في الولايات المتحدة الأمريكية على مدى اربع سنوات قبل انضمامه إلى شركة “ماروبيني”.

ويحمل السيد توشيوكي شهادة بكالوريوس في الهندسة الكهربائية والإلكترونية وهندسة الكمبيوتر من جامعة واسيدا في اليابان.

توشيوكي ميزونوما
عضو مجلس الإدارة

انضم علي البشر إلى شركة أبوظبي الوطنية للطاقة “طاقة” في أبريل من العام 2020 كمهندس أول للدعم الفني، مما مكنه من تعزيز مهاراته بشكل أكبر والعمل مع مختلف أصحاب المصلحة للمجموعة.

وبدأ البشر مسيرته المهنية في شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” في العام 2009 كمهندس صيانة، مما أتاح له تطوير مهاراته التقنية في المجال. وفي العام 2011، انتقل البشر إلى شركة الإمارات العالمية للألمنيوم ليتولى نفس المنصب ويكتسب مجموعة متنوعة من الخبرات.

ومن العام 2012 وحتى العام 2020، عمل البشر كمدير عمليات في شركة الطويلة A2للتشغيل، حيث تولى العديد من الأدوار في قسم العمليات.

وحصل البشر على شهادة الهندسة الميكانيكية من جامعة الإمارات في العام 2008. كما نال درجة الماجستير في الإدارة الهندسية من جامعة ولونغونغ في العام 2016.

علي البشر
عضو مجلس الإدارة

انضم السيد عبد الرحمن مدي إلى “طاقة” في عام 2021 كمساعد أول في إدارة الأصول – وحدة أعمال التوليد ، و يتولى مهام ادارة أصول “طاقة” المتجددة.

قبل انضمامه إلى “طاقة” ، بدأ عبد الرحمن مسيرته المهنية في مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، حيث عمل كمهندس أداء رئيسي في قسم إدارة الوقود النووي ، حيث أدار العديد من المشاريع الخاصة ذات الأهمية للتشغيل التجاري للمحطة، تضمنت الوحدتان 1 و 2 في مشروع الطاقة في براكة. كما انتدب لمدة عامين في شركة كيبكو للوقود النووي في كوريا الجنوبية كمهندس تصميم للوقود النووي، حيث أجرى تحليلات التصميم الأساسية لمحطة براكة للطاقة النووية.

امتدت مسيرته في قطاع الطاقة إلى شركة نواة للطاقة في مجال التراخيص والشؤون التنظيمية بصفته مهندس ترخيص أول ، حيث قام بتنفيذ استراتيجيات لحل المشكلات التنظيمية المعقدة والإشراف على الأنشطة الرئيسية لضمان الاستحواذ الناجح على تراخيص التشغيل لوحدات براكة للطاقة.

حصل عبد الرحمن على العديد من الشهادات المهنية ، بما في ذلك محترف إدارة المشاريع من معهد إدارة المشاريع ، ومحترف طاقة الأعمال من جمعية مهندسي الطاقة ، و “منهجية 6 سيجما الحزام الاخضر” من شركة نواة للطاقة.

يحمل عبد الرحمن درجة البكالوريوس في هندسة الطاقة و تخصص فرعي في الهندسة البيئية من جامعة ولاية بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية, وهو أيضًا أحد خريجي برنامج قيادة للقادة الناشئين التابع لشركة ماكينزي.

عبدالرحمن مدي
عضو مجلس الإدارة

تُعد “نور أبوظبي” إحدى أولى المبادرات الرامية لتحقيق استراتيجية الإمارات2050 ، وتتجاوز سعتها الإنتاجية 1,200 ميغا واط بالاعتماد على تكنولوجيا الطاقة الكهروضوئية، لتمثل بذلك خطوةً سباقة في هذا المجال.